المكتبة » التجويـــــــــــــد والقراءات

عنوان الكتاب
معجم مُصَنَّفات الوقف والابتداء "دراسة تاريخية تحليلية" 1/6
وصف الكتاب

دراسة تاريخية تحليلية تناول فيها المؤلِّف مصنفات الوقف والابتداء من القرن الأول إلى آخر عام 1436هـ مخطوطها ومطبوعها ومفقودها، وأولى مصنفات القرون الأربعة الأولى عناية خاصة، فدرسها دراسة مستوعبة، تعريفًا بمؤلفيها، ووصفًا لنسخها، وحديثًا عن مناهجها وأهميتها وما دار حولها من الدراسات والبحوث.
وتمثَّلت أبرز أهداف الدراسة فيما يأتي:
1- حصر مؤلفات الوقف والابتداء، مع العناية بمؤلفات القرون الأربعة الأولى.
2- استنطاق المؤلفات في شتى الفنون لرسم مناهج المؤلفين في كتب الوقف والابتداء المفقودة، وبيان أنواع الوقف عندهم، والعلماء الذين تأثروا بهم، ونقلوا عنهم.
3- تصحيح الأوهام الواقعة في نسبة بعض كتب الوقف والابتداء إلى غير أصحابها.
وقد اعتمد المعجم في جمع مؤلفات الوقف والابتداء على كل ما أمكن الوصول إليه مما يخدم المعجم من مصادر ومراجع في الوقف والابتداء، والقراءات، والتجويد، وعلوم القرآن، والتفسير، واللغة، والمعاجم، والنحو، وغيرها، فزادت على (3000) مصدر ومرجع، بالإضافة إلى عشرات المواقع الإلكترونية على الشبكة الدولية المعلوماتية، وبعض الثقات الذين كان يستفسر منهم عن تواريخ وفيات بعض المعاصرين.
وجاء المعجم في أربعة أبواب، تسبقها مقدمة وتمهيد، تعقبها خاتمة:
أمّا المقدمة فكانت لبيان أهمية الموضوع، وأهمّ أسباب اختياره، وأهمّ الصعوبات، واستعراض موجز لأبواب الكتاب، وفصوله، ومباحثه، ومطالبه.
واشتمل التمهيد على: تعريف علم الوقف والابتداء، وأهميته. وأمّا الباب الأول فتناول: (مُصَنَّفات الوقف والابتداء من القرن الخامس الهجري حتى القرن الخامس عشر الهجري [آخر سنة 1436هـ]؛ دراسة تاريخية تحليلية).
وتناول الباب الثاني: (مصنفات الوقف والابتداء المفقودة، حتى نهاية القرن الرابع الهجري؛ دراسة لغوية تحليلية).
وتناول الباب الثالث: (كتب الوقف والابتداء التي وصلَت إلينا حتى نهاية القرن الرابع الهجري؛ دراسة لغوية تحليلية).
وتناول الباب الرابع: (رسالتين في الوقف على {كَلَّا}؛ دراسة لغوية تحليلية).
الناشر: مركز تفسير للدراسات القرآنية
الطبعة : الأولى 1437هـ - 2016م،
عدد المجلدات :6
عدد الصفحات :2895

تاريخ النشر
1442/1/18 هـ
عدد القراء
2025
روابط التحميل


التعليقات:

- عبدالله
الحديث المشهور عند الحنفية.
2020-9-7م.
- محمد عبد الواحد الدسوقي
استعرت كتاب معجم مصنفات الوقف والابتداء مدة أسبوعين وهالني المادة العلمية التي لا يمكن أن يقوم بها فرد بهذه الطريقةبل ولا مؤسسة بهذه الدقة والطرافة والاستيعاب والنقد والتدقيق الذي يعتل العقل إذا تصور قدر ما فيها .
جزى الله من أعده خير الجزاء وأوفاه..
2020-9-7م.


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: