الاستشارات » استشارات تربوية

كيف أحسـّـن خـُـلقي

منير فرحان الصالح

أعاني من سوء الخلق
إذا حلمت يوماَ عن سفيهاَ اليوم الآخر لا
إذا صبرت يوماَ براَ لوالدي - اليوم الآخر لا
على قال أمي لي ( ما اعرف أتم خير أبدا ) إذا عملت شيء خير اليوم الثاني أفسده
لو تكرمتم وبعد إذنكم
ممكن تعطوني كموضوعات أو تجارب اقدر استفيد منها لأحسن خلقي
وشكراَ لكم على كل حال

أهلا بك أخي . . .
أقولها لك ولكل أخ وأخت . .
إن تعديل السلوك والأخلاق والطبائع لا يكون بـ ( كبسولات ) جاهزة البلع !!
تعديل السلوك يحتاج من الشخص إلى إرادة وليس أمنيات . .
كثيراً ما نفسّر عجزنا وضعف إرادتنا بعدم القدرة والاستطاعة . .
نقول ( لا أستطيع ذلك ) !!
والحقيقة أننا ( لا نريد ذلك ) !!
دائماً نقول ( نتمنى ) أن نكون أفضل . .
والحقيقة أن الأمنيات غير ( الإرادة ) !!
قال صلى الله عليه وسلم : " إنما العلم بالتعلم وإنما الحلم بالتحلم من يتحر الخير يعطه ومن يتق الشر يوقه " .
لاحظ قوله : " ومن يتحرّ الخير يعطه ومن يتق الشر يوقه " !!
يعني لابد أن يكون هناك إرادة وعمل إيجابي لا أمنيات فحسب !!
تذكّر الأجر والفضل العظيم لمن حسنت أخلاقهم يدفعنا للتصميم والمجاهدة ..
وملاحظة أثر سوء الخلق على النفس وعلى الآخرين .. يعطينا حافزاً لتجنّبه .
والدعاء الدعاء .
وفقت أخي وبوركت .