الفتاوى » شبهات وتصحيح مفاهيم

كيف نردّ على مَن يقدح في الصحابة رضي الله عنهم ؟

فضيلة الشيخ : عبد الرحمن السحيم

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أما بعد
إذا حاول بعض المغرضين القدح في عدالة الصحابة ، رضوان الله عليهم ، بحجة أن بعضهم ارتكب بعض الكبائر ، كماعز ، رضي الله عنه ، فهل يكفي في الرد عليه أن نقول :
إن جيل الصحابة معصوم من حيث الجملة لا الأفراد ، كما ذكر ذلك شيخ الإسلام ، رحمه الله ، فأفراد الصحابة غير معصومين من الكبائر والصغائر ، ومباشرة بعضهم لبعض الكبائر لا يسقط عدالته ، لأن ماعز ، رضي الله عنه ، على سبيل المثال ، تاب وحسنت توبته
على أن لهم من السبق في الإسلام والحسنات الماحيات ما يجب ذنوبهم ، وإن كانت كبائر ، وهل يصلح هذا الرد أيضا ، في قصة قذف أبي بكرة ، ري الله عنه ، للمغيرة بن شعبة ، رضي الله عنه ، بالزنا ، لو سلمنا بأن المغيرة ارتكب هذه الفاحشة .
أرجو التفصيل في هذه المسألة ، لأن عدالة الصحابة ، وهي من أركان عقيدتنا في صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم ، من الأمور المستهدفة ، في هذا الزمن ، بشكل متزايد ملحوظ عندنا في مصر ، ناهيك عن الشبهات التي تبثها الفضائيات المشبوهة
وقد أخبرني أحد إخواني أن إحدى هذه الفضائيات ، قد شنت حملة مغرضة للقدح في أمير المؤمنين ، ذي النورين ، عثمان بن عفان ، رضي الله عنه ، ولا يستبعد من هؤلاء الخبثاء أن يقدحوا فيمن دون عثمان . وأعتذر عن الإطالة .
وجزاكم الله خيرا .

وجزاك الله خيرا .
وبارك الله فيك
أولاً : عدالة الصحابة معلومة مشهورة ، ولا يُجادِل فيها إلا من في قلبه مرض . وقد مضَت القرون المفضّلة ولم يَكن أحد يتكلّم في عدالة الصحابة ، فضلا عن الطعن فيهم.
فكان علماء الإسلام إذا ترجَموا للصحابي اكتفوا بقول ( صحابي ) أو أثبَتُوا مشاهِده مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أو أثبتوا اللُّقيا ، أو الرؤية .
فكان هذا كافيا في عدالة الصحابة رضي الله عنهم . وهل يَحتاج أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ورضي الله عنهم إلى تزكيةِ أحد من البشر وقد زكّاهم رب البشر سبحانه وتعالى ؟
وهل يَحتاجون إلى ثناء أحد وقد أثنى عليهم رب العزة سبحانه وتعالى ؟ وهل يَحتاجون إلى تعديل أحد وقد عدّلهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ونهى عن سبِّهم ؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تسبوا أصحابي ، فلوا أن أحدكم أنفق مثل أحد ذهبا ما بلغ مد أحدهم ولا نَصِيفه . رواه البخاري ومسلم .
ثانياً : مَن وَقَع في أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ورضي الله عنهم ففي قلبه غِلّ على خيار الأمة .
قال تعالى : ( وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلاًّ لِلَّذِينَ آَمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ ) .
ومن سبّ أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم فهو مَلعون بِلعنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .
قال عليه الصلاة والسلام : من سبّ أصحابي فعليه لعنة الله . رواه ابن أبي عاصم في كتاب " السنة " وقال الألباني : حديث حسن .
وكان أئمة أهل السنة يَرون أن سبّ الصحابة رضي الله عنه زندقة وَرِدّة عن دِين الإسلام .
قال الإمام مالك بن أنس : من سبّ الصحابة فلا سهم له مع المسلمين في الفيء .
وروى الخلال في كتاب " السنة " عن أبي بكر المروذي قال : سألت أبا عبد الله [ الإمام أحمد ] عن من يَشتم أبا بكر وعمر وعائشة . قال : ما رآه على الإسلام . قال : وسمعت أبا عبد الله يقول : قال مالك : الذي يشتم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ليس لهم سهم - أو قال _ : نصيب في الإسلام .
وروى عن عبد الملك بن عبد الحميد قال : سمعت أبا عبد الله قال : مَن شَتَم أخاف عليه الكفر مثل الروافض ، ثم قال : من شتم أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا نأمن أن يكون قد مَرَقَ عن الدِّين .
وروى عن زكريا بن يحيى قال : حدثنا أبو طالب أنه قال لأبي عبد الله : الرجل يشتم عثمان ، فأخبروني أن رجلا تكلّم فيه ، فقال : هذه زندقة .
وروى عن عبد الله بن أحمد بن حنبل قال : سألت أبي عن رجل شتم رجلا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : ما أراه على الإسلام .
وليُعلَم أن من طَعن في أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقد طَعن في دِين الله .
قال أبو زرعة : إذا رأيت الرجل ينتقص أحدا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاعلم انه زنديق ، وذلك أن الرسول صلى الله عليه وسلم عندنا حق ، والقرآن حق ، وإنما أدّى إلينا هذا القرآن والسنن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وإنما يُريدون أن يجرحُوا شهودنا ليبطلوا الكتاب والسنة ، والجرح بهم أولى ، وهم زنادقة .
وسبقت الإشارة إلى ما يتعلق بحديث أبي بكرة ، وذلك هنا :
شُبهات حول حديث : لن يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة " وردّها
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=6405
وهنا :
هل صحيح أنَّ معاوية رضي الله عنه قتل عائشة رضي الله عنها بمؤامرة ومكيدة ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=14581
كيف نرد على الرافِضة الذين يتهمون معاوية بقتل عبد الرحمن بن خالد بن الوليد ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=12032
بماذا يُردّ على رافضي يقول : خالد بن الوليد قتل مالك بن نويرة وتزوج امرأة مالك بن نويرة ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=1403
ما صحة موضوع (أخطاء أمير المؤمنين عمر بن الخطاب الثلاثة) ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=11972
الرافضة يطعنون في عمر لأنه غاب عنه أحاديث الاستئذان والتيمم !
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=5116
مذهب آل البيت بين السنة والرافضة ، وهل يأخذ أهل السنة بمذهب آل البيت ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=5115
شخص يتنقص معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه .. كيف يُرد عليه ؟
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=14580
الرد على من يبيح نقد الصحابة ويعترض على مناصحة ولي الأمر سرا
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=14602
خُطبة جُمعة عن .. (مكانةِ الصحابةِ)
http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=13327
والله تعالى أعلم .