المكتبة » مكتبة الشيخ عبدالرحمن السحيم

عنوان الكتاب
نعمة العافية
وصف الكتاب

كان يُقالُ: العافيةُ لا يعدلُها شيءٌ، ويُقال: مَن عوفيَ فليحمدِ الله، وكان النّبيّ صلى الله عليه وسلم يقولُ: " سَلوا الله العافيةَ " ( ) - " سَلوا الله العافيةَ " – كما في الصّحيحينِ. وعند الإمام أحمد أنّه قال: " سلوا الله العافية؛ فإنّه لم يُعطَ عبدٌ شيئًا أفضَل من العافية واليَقينَ في الآخِرةِ والأولى ". مِن العافيةِ واليَقينِ، في الدُّنيا وفي الآخِرةِ. قال ابنُ القيّم رحمهُ الله: " فجمعَ بينَ عافيتيّ الدّينِ والدُّنيا، ولا يتمّ صَلاحُ العبدِ في الدّارين؛ إلاّ باليقينِ والعافيّة ". – إلاّ باليَقينِ والعافيةِ – العافية التي فوقَ كُلّ عافيةٍ؛ أن تسلَمَ من الشِّرك، والشّكَ، والشُّبهةِ والشّهوةِ. العافيةُ عافيةُ الدّين التي فوق كُلّ عافيةٍ؛ هذه هيَ العافيةُ؛ السّلامةُ من هذه الأربعِ. فإذا عوفيتَ في دينكَ؛ فقَد أفلَحتَ؛ كما في حديثِ العبَاس بن عبد المُطّلِب؛ جاء إلى النّبيّ عليهِ الصّلاة والسّلام - كما في المُسنَد – وقال: يا رسول الله علّمني دُعاءً أدعو بهِ - علّمني دُعاءً أدعو بهِ – قال لهُ النّبي عليه الصّلاةُ والسّلام كلمةً واحدةً قال له: يا عمّاه سلِ الله العافيةَ. فسكت العبّاس ثُمّ عاد مرّةً أخرى وسأل نفس السّؤال! فأعاد عليهِ النبيّ عليه الصّلاة والسّلام نفس الجوابِ: يا عمّاه سلِ الله العافيةَ في الدُّنيا والآخِرة. قال:" فإنّكَ إذا عوفيتَ في الدُّنيا والآخِرة فقد أفلَحت "!

تاريخ النشر
1443/7/21 هـ
عدد القراء
1170
روابط التحميل


التعليقات:

- محمد رمضان وفا
أين رابط تفسير الكفاية في التفسير بالمأثور والدراية من1/40.
2022-2-25م.


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: